الرئيسية / اماكن سياحية / مدينة روما في ايطاليا وأهم المناطق السياحية بها

مدينة روما في ايطاليا وأهم المناطق السياحية بها

مدينة روما عاصمة إيطاليا وهي تطل على ضفتي مجرى مائي نهر التيبر، ثاني أطول مجاري مائية إيطاليا. وكانت روما في الماضي عاصمة الإمبراطورية الرومانية التي امتلكت مساحات شاسعة من أوروبا ومنطقة البحر الابيض المتوسط. وحتى بعد انهيار الإمبراطورية واصلت روما كمدينة مركزية على مستوى الديانة المسيحية الكاثوليكية، وهي موضع البابا ودولة الفاتيكان أيضًا.

روما ايطاليا
روما ايطاليا

عدد سكان مدينة روما

يزيد عدد أهالي روما عن 2.7 مليون نسمة، وهناك زيادة عن مليون فرد آخر يعيشون في المدن المحيطة بها. وفي ذلك الحين أقيم ترتيب المدينة على سبع تلال في شرق مجرى مائي التيبر. وفي الجهة الثانية من النهر يوجد تل الفاتيكان الذي يتبع هو أيضًا إلى روما (باستثناء قرية الفاتيكان ذاتها). ومن بشأن الترتيب المكتظ تطول ضواحٍ هائلة وهائلة بشأن المدينة. وتنتشر بين الضواحي المحيطة حقول زراعية ومساحات مفتوحة شاسعة، بعضها قريب بعدة كيلومترات من قلب روما.

تاريخ مدينة روما الايطالية

ويطول تاريخ مدينة روما إلى تأسيسها في منتصف القرن الثامن قبل الميلاد على يد قبلية اللاتينيين. وتحكي الأسطورة عن رومولوس الذي إعدام أخاه ريموس وأسس المدينة. وربما تطورت المدينة وتشعّبت وتوسعت لتسيطر على مناطق إيطاليا وتمتد باتجاه البحر الابيض المتوسط. ومن رحمها خرجت الإمبراطورية الرومانية، ثم اعتنق المسيحية وشكلت بهذا نقطة تبدل مركزية في تاريخ تلك الديانة وتاريخ العالم المعاصر.

تشكل روما منذ تأسيسها المركز لشبكة طرق واسعة وشاسعة لدرجة أنهم أفادوا “كل الطرق تؤدي إلى روما”. وما يزال الوضع هذا النهار على وضعه تقريبًا؛ فيحيط بروما شارع الطوق، Grande Raccordo Anulare الذي يصل قطره 20 كيلومترًا ومن حوله المدن المرفقة بروما ومراكز تجارية كثيرة. وترتبط روما بشبكة القطارات الإيطالية وأهم محطة قطار فيها هي Rome Termini وإلى جانبها محطة حافلات هائلة ومركزية. ويوجد في ترتيب المدينة خطّا قطار تحتيّ، وهناك خط ثالث قيد التشييد، كما تبقى العديد من خطوط لترام كهربائي. كما يلزم الحيطة إلى أنّ حركة المركبات تُحظر من دخول ترتيب روما في أيام وساعات محددة حظرًا للاكتظاظ المروري. مهبط طائرات ليوناردو دي فينشي هو مهبط طائرات روما العالمي الأساسيّ، Fiumicino (FCO – Leonardo Da Vinci)، وهو يبعد طفيفا عن روما ويرتبط بها بخط قطار وشارع أساسيّ.

مدينة روما
مدينة روما

المناخ في روما

تتمتع روما بمناخ البحر الأبيض المعتدل، حيث يكون معتدلا في فصلي الربيع والخريف، أما الصيف فيكون حارًا وربما تبلغ معدلات الحرارة في شهر أغسطس/آب أثناء النهار إلى 30 درجة، فتغلق المؤسسات مكاتبها ويتجه أهل روما للإجازات والعطل، مع أنّ ذلك النهج بدأ يتحول مؤجلًا. كما يكون الشتاء منخض الحرارةًا ويمكن أن تتساقط الثلوج في ديسمبر/شهر ديسمبر وكانون الثاني/كانون الثاني وشباط/شهر فبراير وآذار/شهر مارس.

تُعد روما إحدى أغنى وأضخم مدن العالم من الناحية الفنية والتاريخية والدينية. وهي ترتيب هائل للتجارة والطباعة والنشر والإنتاج. وما تزال روما المعاصرة تشتمل العديد من الآثار والنصب التذكارية القديمة، مبا في هذا كنيسة القديس بطرس وكنيسة سانتا ماريا ماجورا وبازيليكا يوحنا المقدس وغيرها. وتدمج روما تاريخها على نحو لا يتجزأ مع الحياة اليومية، حيث تسود روح العصر الماضي في الوقت الراهن ويزدهر ذلك المزيج في منطقتها الحضرية (متروبولين) المميزة جدًا، ولذا الداعِي فهي تجذب ملايين السياح. وفي عام 1980 أفصحت اليونسكو عن ترتيب روما التاريخي موقع آثار دوليًا.

أشهر المعالم السياحية في روما

ومن أشهر وأضخم المعالم السياحية في روما وإيطاليا كلها هو Colosseum الذي انتهوا من بنائه عام 80 ميلادية، ويرتفع عن الأرض ما يقارب 50 مترًا ويمكن أن يسع 45 ألف متفرّج. يتبعه النصب التذكاري للملك Vittorio Emanuele II، الذي بُني على شرفة بعد توحيد إيطاليا وتتويج روما عاصمة لها.

كما يُعتبر المجال الروماني ترتيب جلب هائلًا للسياح، وهو عمليًا الساحة الرسمية لحكام روما القديمة والمركز الإداري والقضائي القديم، حيث قد كانت إستلم في الخطابات العامة. وإلى منحى تلك المواقع، تجدون قلعة سانت أنجلو (بُنيت عام 130ميلادية قبرًا للإمبراطور أدريانو وهي من أضخم مقابر العالم.

وتُعتبر جمهورية الفاتيكان التي تقع في قلب روما أصغر جمهورية في العالم (أقل من نصف كيلومتر مربع)، وهي بطبيعة الوضع ترتيب جلب ديني وسياحي من الدرجة الأولى. وتشتهر نافورة تريفولي جدًا حيث يُعتقد أنّ رمي قطعة معدنية فيها يمكن أن يحقق طموح ترغب بها.

الفاتيكان
الفاتيكان

أما على مستوى التسوق والأسواق الشعبية، فيُعتبر شارع فينيتو أشهر شوارع روما، وهو ملتقى للفنانين، يبدأ من مجال بربريني حتى سور باب بتشيانا، وفيه العديد من فنادق فخمة ومتاجر راقية وغيرها. كما يُعتبر شارع ناسيونالي من أبرز الشوارع التجارية في روما، ويؤمّه السياح والإيطاليون للتسوق. أما شارع دل كورسو ففيه العديد من متاجر الملابس والجلديات الأيطالية بأثمان مناسبة والكثير من المطاعم الأيطالية المتخصصة بالباستا والبيتزا المخصصة. وإذا كنتم تبحثون عن ماركت شعبية فريدة، فسوق بورتا بورتيزي من أشهر أماكن البيع والشراء الشعبية في إيطاليا كلها، والملابس فيه رخيصة جدًا.

أشهر المطاعم في روما

ولمن يرغب رغم توفر الغذاء الإيطالي الشهي بتناول وجبة عربية فيمكنه ارتياد أحد تلك المطاعم العربية في روما: SHAWERMA EXPRESS أو CASA DELLA PACE أو ZENOBIA . وللترفيه يمكن زيارة مدينة الملاهي لونا بارك والسيرك الوطني والحديقة الهائلة Villa Borghese التي تشتمل منطادًا بصعود 150 مترًا يمكن عن طريقه أن تري روما كلها.

تابعنا من خلال صفحاتنا علي مواقع التواصل الاجتماعي لموقع الهجرة نيوز لمتابعة كل جديد.

عن ahmedmontaser

اسمي احمد منتصر شغوف بالسفر للخارج, سافرت الي العديد من الدول الأوروبية والعربية حاصل علي بكالوريوس تجارة, أسعي دائماً الي جمع المعلومات الجديدة حول السفر والهجرة وأحاول تقديمها بشكل مبسط من خلال مقالاتي علي موقع الهجرة نيوز يسعدني تلقي أي سؤال أو إستفسار من خلال مراسلتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *